عـن الـمـنـارة

23-05-2009

"الحياة، مغامرة جريئة أو لا شيء" - (هلين كيلر)


هوية المنارة

تأسست جمعية ألمنارة لدعم ألمكفوفين ألعرب في إسرائيل، في أيار 2005، بمبادرة مجموعة من المكفوفين الفعالين، يتقدمهم المحامي عباس عباس، بهدف رفع مكانة المكفوفين العرب ومعالجة قضاياهم. جمعية المنارة هي أول جمعية عربية قطرية وضعت أمامها هذا الهدف. 

رؤيا المنارة

تصبو جمعية المنارة الى تغيير- الأفكار المسبقة المتأصلة تجاه شريحة المكفوفين، وذلك لتحقيق استحقاقاتهم الطبيعية، الإجتماعية منها والقانونية ومساواتهم بالشرائح الأخرى.

كما تطمح "المنارة" لاستبدال التفكير المغلوط، نحو المكفوف، من كونه "ذا احتياجات خاصة" إلى "شخص ذي قدرات خاصة".

أهـداف الـمنارة

1.      نشر الوعي الإجتماعي لاحتياجات المكفوفين العرب ومتطلباتهم، وتغيير ظاهرة الآراء المسبقة، التي تحد من إمكانياتهم وفعالياتهم.

2.      دمج المكفوفين العرب في مجتمعاتهم المحلية والعملية، ومقاومة كل محاولة لتهميشهم أو الانتقاص من كرامتهم.

3.      المشاركة الميدانية الفعالة لتحقيق رفاهية المكفوفين العرب والدفاع عن حقوقهم ومساواتهم بشرائح المجتمع المختلفة.

4.      تمكين المكفوفين العرب من تطوير شخصية تتمتع بالثقة والاستقلالية.

5.      توسيع آفاق المكفوفين العرب، وتنمية قدراتهم من خلال تعريفهم بمجالات وآفاق كانت مجهولة لهم في الساب