مشروع " نادي منارات "

31-10-2011

أعط فنك كل شيء تأخذ منه كل شيء - محمد عبد الوهاب


يعاني أصحاب الإعاقات في المجتمع العربي من شح الأطر الاجتماعية الثقافية من جهة, ومن عدم تخصيص الموارد الكافية من جهة أخرى. يؤدي هذا الواقع إلى مكوث أصحاب الإعاقات في البيت جل وقتهم دون انجاز أي مهمة تذكر.

ما أنجز حتى الآن:

أطلقت جمعية المنارة مشروع " نادي منارات " الاجتماعي الثقافي في شباط 2011, الذي شكل إطارا اجتماعيا ثقافيا لأصحاب الإعاقات في الناصرة والمنطقة.
• تمرير عشرات المحاضرات في مجالات مختلفة ومنها: التنمية البشرية, إدارة الأزمات, تقبل الذات, التثقيف الجنسي, معيقات اجتماعية في اندماج أصحاب الإعاقات وغيره.
• تنظيم دورات عزف على العود.
• تنظيم ثلاث دورات في معرفة الحاسوب والانترنت.
• تنظيم ست رحلات إلى أماكن مختلفة في البلاد لأصحاب الإعاقات وذويهم.

ماذا بعد:

خلال عام 2012 ستسمر المنارة في تطوير " نادي منارات " الاجتماعي الثقافي الذي شكل إطارا اجتماعيا ثقافيا لأصحاب الإعاقات في الناصرة. كما  ستسعى المنارة إلى نشر نموذج " نادي منارات " في القرى والبلدات العربية المختلفة.
• تمرير عشرات المحاضرات في مجالات مختلفة ومنها: التنمية البشرية, إدارة الأزمات, تقبل الذات, التثقيف الجنسي, التغذية السليمة, سبل التعامل مع حالة الخطر والطوارئ, العنف الجنسي ,معيقات اجتماعية في اندماج أصحاب الإعاقات وغيره.
• تنظيم دورات عزف على العود والاورج.
• تنظيم خمس دورات في معرفة الحاسوب والانترنت.
• تنظيم دورات في تعليم العبرية والانجليزية.
• تنظيم دورات لتعليم لغة الإشارة لأصحاب الإعاقات السمعية وطريقة البرايل لأصحاب الإعاقات البصرية.
• تنظيم دورات فنون متنوعة مثل التشكيل بالطين, المسرح, البسيخودراما وغيره.
• تنظيم ست رحلات إلى أماكن مختلفة في البلاد لأصحاب الإعاقات وذويهم.