مجموعة من أصحاب الإعاقات النفسية باستضافة المنارة

03-07-2012

استضافت جمعية المنارة لدعم أصحاب الإعاقات في المجتمع العربي مؤخرا مجموعة من أصحاب الإعاقات النفسية، وذلك بمبادرة من المستشارة التربوية وعضوة الادارة في المنارة السيدة نسرين جبارين، ليشاركوا في ورشة تمكين قدمها المحامي عباس عباس مؤسس ومدير الجمعية.


هدفت الورشة إلى تمكين المجموعة وتعزيزها في تقبل الإعاقة والتعرف على سبل التغلب عليها، من خلال سماعهم لقصص وتجارب عايشها المحامي عباس، واجه خلالها تحديات كبيرة بسبب إعاقته البصرية، لكنه تحدى الإعاقة، بالإصرار، الإرادة والعزيمة حتى قام بتأسيس جمعية المنارة الرائدة في مجالها لدعم أصحاب الإعاقات في المجتمع العربي.

حضر الورشة الأخصائي النفسي دكتور سامي دبيني وقدم بعض المداخلات في مجال علم النفس التي تفسر الدوافع الداخلية التي أثرت اايجابيا بعباس ودفعته قدما ليواجه التحديات ويحقق الإنجازات. 
 
بعد ذلك شارك بعضهم قصصهم الشخصية كأصحاب إعاقات نفسية، كيفية تأثيرها على ممارسة حياتهم اليومية والتمييز الاجتماعي الذي يعانوا منه يوميا وخاصة من بيئتهم المحيطة، فبالرغم من هذا تمكنوا من تقبل إعاقتهم، تعايشوا معها، ودائما يسعون للعيش في مساواة، تكافؤ فرص وكرامة إنسانية.
 
في الختام قدمت اثنتين من المشاركات هدايا رمزية للمحامي عباس، شكرا وتقديرا لاستضافته لهم في المنارة وتقديمه للورشة القيمة التي نالت إعجابهم وأثرت بهم كثيرا.