المنارة تختتم سلسلة جديدة من الورشات التوعوية لسائقي الباصات

13-06-2015

اختتمت جمعية المنارة لدعم الاشخاص مع اعاقة مؤخرا، سلسلة من المحاضرات والورشات التوعوية التي قدمها المحامي عباس لسائقي الباصات في شركة باصات الناصرة للسياحة والسفر. رافق عباس في تلك الورشات كل من الناشطين سليم بشارات وفراس خوالد بالتناوب.


يعتبر هذا النشاط لبنة اساسية في مسيرة المنارة، من اجل نشر الوعي للحق في اتاحة المواصلات العامة للاشخاص مع اعاقة، بموجب الانظمة والقوانين في البلاد. ومن اهم الركائز التي اكد عليها عباس في محاضراته، هو اهمية التعامل المحترم الذي يكفل الكرامة الانسانية للاشخاص مع اعاقة. بالاضافة الى ذلك، سرد عباس انواع الاعاقات التي بعضها ظاهرا، كالاعاقة الجسدية والحسية والاخر غير ظاهرا كالاعاقة النفسية والذهنية. كما واشار في معرض حديثه، ان هنالك مسؤولية كبيرة تقع على عاتق المجتمع الذي هو بحاجة الى تغيير ارائه المسبقة اتجاه الاشخاص مع اعاقة، التي تحد من اندماجهم الفعال في المجتمع بشكل محترم، متساو، مستقل وامن.

اعتمد عباس في محاضراته اسلوب النقاش، ليستمع الى تساؤلات سائقي الباصات ويقوم بتعريفهم بشكل شييق الى الاساليب والسلوكيات التي عليهم ان يتبعوها، عند تقديمهم الخدمة لمسافر مع اعاقة على مختلف انواعها. سائقي الباصات شكلو عينة للمجتمع، منهم من استجاب وابدى تعاونا ومنهم من كان اقل تعاونا. هذه التوجهات تؤكد اهمية تمرير هذه المحاضرات، من اجل تجذير القيم والقوانين والتي من شأنها ان ترتقي بالاشخاص مع اعاقة وتعزز من فرص انخراطهم في المجتمع.

وفي حديث مع المحامي عباس، اشار انه خاض تجربة مميزة في هذه المحاضرات، عززت من خبرته واعتقاده الراسخ بأهمية متابعة المسيرة التنويريه نحو مجتمع افضل اكثر عدلا وانصاف.

المنارة تختتم سلسلة جديدة من الورشات التوعوية لسائقي الباصات


المنارة تختتم سلسلة جديدة من الورشات التوعوية لسائقي الباصات


المنارة تختتم سلسلة جديدة من الورشات التوعوية لسائقي الباصات